موضوع مغلق
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 60 من 66

الموضوع: هنا الأسئلة المتعلقة بمقابلة فضيلة العلامة المربي سماحة الشيخ حبيب الكاظمي حفظه الله

  1. #41
    عضو الوسام الماسي الصورة الرمزية buhasan
    تاريخ التسجيل
    09-12-2002
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    15,400
    الدال على الخير كفاعله

    سماحة الشيخ الله يحفظكم ويتقبل أعمالكم

    شيخنا بالنسبة الى موقعكم الجميل ( السراج ) كيف يمكننا دعم
    الموقع من الناحية المالية والمشاركة في تكاليف الموقع هل يوجد رقم حساب بالبنك خاص بالموقع لتلقي التبرعات وإذا لا يوجد رقم حساب هل يوجد جهة في الكويت ممكن ان نوصل لها مساهمة شهرية بسيطة جدا

    الله يحفظكم

  2. #42

    السلام عليكم فضيلة الشيخ المحترم

    كيف يمكن للإنسان أن يشغل نفسه عن اتباع الهوى والذي يشغل عن طاعة الله ؟
    ولكم جزيل الشكر..

  3. #43
    عضو متميز الصورة الرمزية صلاة السماء
    تاريخ التسجيل
    14-06-2002
    الدولة
    حـ الربيع ـضن
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    1,416

    السلام عليكم

    شيخنا الكريم
    سؤالي عن الأبراج ماذا عن الإهتمام الشديد بها لمجرد الإطلاع وهل يجوز تصديقها
    وشكرا لكم

  4. #44
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سماحة الشيخ حبيب الكاظمي حفظه الله
    هناك من يقول بأن ضمائر القرآن ترجع الى الأئمة عليهم السلام
    فما ردكم على ذلك مدعما بالدليل وشكرا .
    اليكم بعض تلك المقالات :

    (( فاذا تأملت في هذه الأخبار ونظرت اليها بنظر الأعتبار علمت أن مقام آل محمد الأطهار (ع) الملك الجبار أعلى وأجل من أن تناله البصائر والأبصار وأرفع من أن تصل اليه العقول والأفكار وقد قال الله عز وجل ( وات تعدوا نعمت الله لاتحصوها ) والنعمة هم (ع) وقال عز وجل ( ولو أنما في الأرض من شجرة أقلام والبحر يمده من بعده سبعة أبحر ما نفذت كلمات الله ) والكلمات هي هم (ع) وقد قال الله عز وجل ( وما قدروا الله حق قدره ) وقدر الله هم (ع) وقال عز وجل ( وما يعلم جنود ربك الا هو ) وهم (ع) جنود الله الذين لايعلمهم سواه تعالى كما قال رسول الله (ص) ( ياعلي لايعرفك الا الله وأنا ) وقال تعالى ( وعنده مفاتح الغيب لايعلمها الا هو) وهم تلك المفاتيح وتلك الغيوب التي لايعلمها الا الله سبحانه وقال سبحانه ( وما يعلم تأويله الا الله) على قرائة الوقف الى الله دون الراسخون في العلم وهم (ع) تأويل القرآن الذي لايعلمه الا الله وعلى الوقف على الراسخون في العلم كما دلت الأخبار بصراحتها عليه فالمعنى حينئذ لايعلمهم الا الله وهم اذ الشيئ يعلم ذاته لأنه علم ذاته 0 واذا أردت مقام أزيد من ذلك بشرط أن لاتتوهم الغلو ولا تظن بالله ظن السوء ولا تصغر عظمة الله ولاتحقر قدرة الله فنقول هم المراد من قوله تعالى ( لاتدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار ) واليهم تتعلق الأشارة وهو سبحانه أجل من أن يشار اليه باشارة أو يعبر عنه بعبارة أو يهتدي اليه سبيل وقال تعالى ( ولايحيطون به علما ) أي بوليه وهم الأولياء الذين لا يحاط بهم علما وضمير الهاء كما تقدم اشارة عند الاشباع الى علي (ع) وبالتلويح الى محمد (ص) والى فاطمة (ع) فان الهاء اذا أشبعت كان عنها الواو وهما اذا نزلتا في الرتبة الثانية كان عنهما علي وهو قوله تعالى ( وانه في أم الكتاب لدينا لعلى حكيم ) ( وهو العلي العظيم ) ( هو العلي الكبير) وبعد الأشباع بملاحظة زبرهما وبيناتهما يستنطق عنها الواحد وهو يثنى في الباء وهي تثنى في الحاء وهي تخمس في الميم والمجموع هو الحمد فاذا أضفت الأصل الأول الذي هو عدد الواحد أي الهمزة كان أحمد واذا أضيفت الميم في عالم تفصيل كان محمد (ص) وقد سبق تفصيل ذلك وانما كررت الاشارة لئلا تحتاج الى النظر وربما لاتحصل ماذكرنا في الموضع الذي ذكرناه فيفوتك المقصود , وبعد أستنطاق الواحد من الهاء يلاحظ تثليثه فتكون عنه الثلاثة فتجذر تكون تسعة وتستنطق تكون عنه الطاء ويأخذ كماليها الظهوري والشعوري ويضمان مع الأصل الذي هو الطاء فتكون فاطمة لأن الفاء كمال الطاء الشعوري و(مه) كمالها الظهوري ومن الكمال الظهوري كان ظهور آدم أبو البشر وباقي الأئمة (ع) غصون في هذه الأصول الثلاثة فهم حينئذ هو أي الهاء مع الأشباع فضمير الهاء في كل المواضيع القرآنية يرجع اليهم (ع) وهم راجعون الى الله انا لله وانا اليه راجعون ولاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم , وقال عز وجل (سبحان ربك رب العزة عما يصفون ) والرب هو المربي الصاحب والكاف هي كاف الخطاب التي هي ظهور المخاطب وهو الأعيان السفلية في مقام لافرق بينك وبينهما الا أنهم عبادك وخلقك فهناك يستحقون الاسم من باب الحقيقة الثانية التي هي بعد الحقيقة الأولى فيكون المراد حينئذ آل محمد (ع) وهم المتعالون عن الوصف والتوصيف ولا تتوهم أني أقول أنهم هم الله كلا وهم ( عباد مكرمون(26) لايسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون(27) يعلم مابين أيديهم وما خلفهم ولايشفعون الا لمن أرتضى وهم من خشيته مشفقون(28) ومن يقل منهم أني اله من دونه فذلك نجزيه جهنم كذلك نجزي الظالمين ) ومن قال غير هذا فعليع لعنة الله ولعنة اللاعنين , قال سبحانه وتعالى ( سبحان الله عما يصفون (159) الا عبادالله المخلصين ) والله اسمه العلي كما قال الرضا (ع) وهو اسم الله والهاء اسمها هو وقد علمت الكلام في هو والهاء وحدها , فهم المتعالون عن الوصف فلا يلحقهم نعت ولا يصل اليهم ادراك والعباد المخلصون هم الأنبياء والمرسلون كما في الآية المتقدمة ( سبحان ربك رب العزة عما يصفون(180) وسلام على المرسلين (181) والحمد لله رب العالمين) وقال سبحانه (ان الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم مافي الأرحام وماتدري نفس ماذا تكسب غدا وما تدري نفس بأي أرض تموت ان الله عليم خبير ) وهم علم الساعة كما قال تعالى في حق عيسى (ع) الذي قال عز وجل أنه مثل لبني اسرائيل وهم هم (ع) وفي زيارة أمير المؤمنين (ع) ((السلام على اسرائيل الأمة)) والآية الدالة على ماذكرنا هي قوله تعالى ( ولما ضرب ابن مريم مثلا اذا قومك منه يصدون (57) وقالوا ءألهتنا خير أم هو ماضربوه لك الا جدلا بل هم قوم خصمون (58) ان هو الاعبد أنعمنا عليه وجعلناه مثلا لبني اسرائيل) الى أن قال تعالى ( وانه لعلم للساعة فلا تمترن بها ) وما كان عيسى (ع) علم الساعة الا لكونه مثالا لآل محمد (ع) وهم عليهم السلام الغيث النازل من سماء الجود والكرم والفيض المنبسط على كل الأمم وهو قوله تعالى (وجعلنا من الماء كل شيئ حي) وقوله تعالى ( وهو الذي خلق من الماء بشرا فجعله نسبا وصهرا ) وهم (ع) الرحم والأرحام وأسرارهم المودعة فيها ولايعلمها سوى الله عز وجل وهم النفس التي لاتدري ماذا تكسب غدا لتلاشيهم في مشيئة الله واضمحلالهم في قدرة الله فلايجدون لأنفسهم وسائر أحوالهم تحققا الا بالله واليه الاشارة في باطن قول أمير المؤمنين (ع) (( لولا آية في كتاب الله لأخبرتكم بما كان وما يكون الى يوم القيامة وهي قوله تعالى (يمحو الله مايشاء ويثبت وعنده أم الكتاب ) وهم النفس التي لايعلم بأي أرض تموت الأرض أرض القابلة أرض الجرز الدواة الأولى والأرض المقدسة المطهرة عن القوم الجبارين والنفس هي الحقيقة من الله والوجه الأسفل فيها وهو الفيض الأختراعي فاذا تعلق ذلك الفيض بالقابلية تعين وتحدد بعدما كان غير متعين وغير محدود وبعبارة أخرى لما نزل الماء الالهي على أرض الجرز أختفى واستجن فيها لانبات النبات واظهار الثمرات وهذا الاختفاء والاستجنان هو الموت ولما كان ذلك الفيض سرمديا انقطعت عنده الأوقات والأزمان فلا يوصف بمتى وأين فلا يقال بأي أرض تموت لأن ذلك مايكون الا حين الوقوع وأما القبل فلا قبل ولو فرض فلا تعيين ولا اختصاص , أو لما كان الممكن دائم السيلان لشدة أفتقاره الى الله سبحانه فلا بد له في كل آن مدد جديد لم يكن عنده فلم يكن علمه عنده والا لأستغنى وذلك المدد مساوق لمحله وهو أرضه فلا يعلم الممكن مايرد عليه من الامدادات بقوابلها وحدودها قبل أن ترد , ولما كان آل محمد (ع) واقفين على باب القدرة ومقابلين لفوارة القدر كان لهم هذا الحكم بالأصالة الحقيقية ولغيرهم بالعرض ولما لم يكن عندالله سواهم كانوا (ع) هم المخصوصون بهذه الخمسة وهم هذه الخمسة التي تفرد الله بعلمها كما قال أمير المؤمنين (ع) ان الله تفرد بخمسة ثم قرأ هذه الآية فلا يعلمهم ولا يعلم أسرارهم على ماهم عليه الا الله سبحانه وهم بتعليم الله سبحانه اياهم أنفسهم وفي الدعاء (( هب لي نفسي)) 0 أهل النهي عجزوا عن وصف حيدرة ..... والعارفون بمعنى ذاته تاهوا ان قلت ذا بشرا العقل يمنعني ..... وأختشي الله من قولي هو الله

  5. #45

    مبتسم بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أشكر إدارة هجر الكريمة لإتاحتها الفرصة لسأل سماحة شيخنا الفاضل : حبيب الكاظمي حفظه الله

    والشكر الجزيل لسماحته لتقبل الدعوة ،،

    سؤالي هو :

    كثيراً ما يعاني شبابنا اليوم من الشرود الذهني حال الصلاة , لنجدهم يسرحون ، للدرجة
    التي يكاد الواحد منهم يكون في حيرة هل هو في الركعة الأولى أم الرابعة !
    وأعرف الكثير ممن تجاوز هذه المرحلة ولا يزال كذلك
    هل نجد عندكم حل شافي لهذه المعظده ،،
    وما هو السبيل للإرتقاء بانفسنا بالتوجه الروحي - حال الصلاة - لله سبحانه
    وفقكم الله ويسر لكم الخطى

    نسألكم الدعاء

    والسلام عليكم

  6. #46
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    نشكر سماحتكم على مجهودكم في الإجابة على أسئلة الأخوة , و نحن استفدنا منكم
    حفظكم الله و رعاكم و جعلكم ذخرا لشيعة أمير المؤمنين عليه السلام


    سؤالي مولاي الشيخ حفظكم الله هو:

    ما الوجه في كون النظر إلى وجه الإمام علي عليه السلام عبادة ؟
    كذلك النظر إلى وجوه عباد الله الصالحين و الوالدين يكون عبادة , كيف ؟

    و هل هناك أمور اخرى يستحب النظر إليها ؟




    المهند

  7. #47

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أشكر لك شيخنا الفاضل أجابتك على سؤالنا

    شيخنا الكريم : ماذا نصنع بورقة كُتب عليها اسم الله ؟

    جزاكم الله خيرا

  8. #48

    مبتسم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نبارك لكم عيد الفطر المبارك

    أعاده الله علينا وعليكم باليمن والبركات تحت ظل ولي أمره (عجل الله فرجه)

    أستميحكم العذر شيخنا الفاضل لكثرة أسألتنا.

    ولكن ثمة مسألة تؤرقنا .

    فبالأمس قمنا بتوزيع ورقة كتبنا بها بعض الأدعية بالاعتماد على احدى دور النشر
    في الطباعة . للوهلة الأولى لم ننتبه للأخطاء التي بها .

    ولكن اليوم وبعد التمعن , وجدنا خطأ بأحدى الأدعية للإمام زين العابدين - عليه السلام -
    فثمة أربع كلمات مفقودة , وكلمتان مكررتان ..

    هل نأثم على ذلك .. وماذا بوسعنا أن نفعل . !

    جزاكم الله خيرا ..

  9. #49

    استفسار

    نعيش هذه الايام حالة الحسرة من مفارقة الشهر الكريم ، فكيف نحاول أن نحتفظ بهذه المكاسب في ادنى صورها ؟..

  10. #50

    الالفاظ المعقدة

    نلاحظ في بعض الكتب ان هنالك لغة خاصة ، فيها الكثير من العبارات المبهمة والاصطلاحات التي ليست بواضحة لدينا ، حتى انه لم يرد امثالها فى تعابير المعصومين (ع) وهم الادرى بكل تفاصيل السير الى الله تعالى فما هو التعليق فى هذا المجال ؟

  11. #51
    عضو الوسام الماسي الصورة الرمزية البسملة
    تاريخ التسجيل
    22-02-2002
    الدولة
    دولة المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    5,655
    مقالات المدونة
    3
    [ALIGN=CENTER]لطالما بحثت جواباً لهذا السؤال فأرجو أن أجده عند سماحتكم :
    بعد المعارك بين النفس والشيطان او الاماره بالسوء تنتصر النفس بفضل من الله عز وجلّ وتوفيقه .. لكن سؤالي مولانا ..
    كيف نردع النفس عن العجب في لحظات الانتصار هذه .. وكما هو معلوم ان العجب احياناً يكون قهرياً من وسوسة الشيطان ؟؟
    [/ALIGN]

  12. #52
    عضو متميز الصورة الرمزية صلاة السماء
    تاريخ التسجيل
    14-06-2002
    الدولة
    حـ الربيع ـضن
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    1,416

    السلام عليكم

    شيخنا إحدى الأخوات تسأل عن كثرة النوم و هي تعرف جيدا قيمة الوقت لكن لا تستطيع
    مقاومة النوم ما الحل برأيك ....

  13. #53
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    شيخنا الجليل رعاكم الله تعالى

    سؤالي حول ألأستخارة: حيث أن بعض المؤمنين أيدهم المولى تعالى يعوّل كثيرا وفي كل أموره تقريبا على ألأستخارة0 وقد يستخير أكثر من عشرين مرة يوميا لتمشية أموره فما هو موقف الشرع المقدس من ذلك؟

    نسألكم الدعاء

    أخوكم أبو أحمد الموسوي

  14. #54
    من المتعارف هذه الايام وجود حالة من الصداقة بعنوان الحب في الله تعالى ، وذلك بين الجنسين ، وهذه الظاهرة مع الاسف نلاحظها حتى في المنتديات الاسلامية ، فما هو التعليق على هذه الحالة ، وهل انها صحية؟!..

  15. #55

    الجفاء تجاه الحجة (ع)

    الملحوظ في اوساطنا نحن - وخاصة في الخليج - بانه رغم اعتقادنا بالامام المهدي (ع) إلا اننا لا نتفاعل معه كتفاعلنا مع مأساة الامام الحسين (ع) ، والحال اننا سنحشر تحت لواء الامام الحجة (عج) يوم القيامة ، فما هو السبب في ذلك ؟

  16. #56

    حول التقليد

    كثرت هذه الايام بعض الحديث حول موضوع التقليد .. فهل لكم من كلمة فى هذا المجال ؟

  17. #57
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نشكرك شيخنا الفاضل جزيل الشكر على ماتنفقه من وقتك الثمين لخدمه المجتمع .
    سؤال:
    يصعب على الأم المربيه الالتزام بالبرامج الروحيه والدينيه او استقطاع اوقات لتأدية المستحبات والنوافل .فيسبب ذلك لها ألما نفسيا لما يصيبها من الغفله والبعد عن الله سبحانه وتعالى .فما الحل برأيكم؟؟
    نرجو من فضيلتكم ذكر بعض الأذكار التي يمكنها الالتزام بها والتي يكون لها أثر في تربيه الأطفال وظهور انعكاسات روحيه عليهم؟

  18. #58
    شيعتي ما إن شربتم عذب ماءٍ فاذكروني الصورة الرمزية سيف الولاية
    تاريخ التسجيل
    15-06-2003
    الدولة
    Some where away
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    23,298
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين

    إلى الشيخ الجليل : الشيخ حبيب الكاظمي, السلام عليكم ورحمة الله الواسعة

    شيخنا الفاضل, لدينا مسألتين ونرجو من سماحتكم إفادتنا بهما وشكرا لكم وحفظكم الله تعالى

    1- لدي قريب ممن يهمني أمره جدا,عمره حوالي 25 سنة, تغير حاله من ناحية الفكر والأخلاق بسبب

    سماعه للأغاني بشكل مفرط والعياذ بالله, مما أدى ذلك إلى تغير أخلاقهم التي عهدناها بالطيبة والصبر والإتكال على الله, إلى اليأس والتصرف بحماقة وغضب شديد وبات يرفض النصح والنصائح وحتى لو كان من أبيه وأمه! والمشكلة أنه أيضا فقد الثقة في أغلب البشر وأصبحت لديه عقدة منهم حيث يراهم كلهم محتالين ومنافقين! والأمر الذي يهمني جدا هو أنه ترك الصلاة والعياذ بالله من ذلك, وحين ناقشته في ذلك, تذمر وغضب وقال أنه غير مقتنع من أن صلاتنا نحن الشيعة صحيحة وبدأ بطرح أسألة على ذلك من أنها لماذا نصلي جمعا.؟ ولماذا نحضر المجالس وغيرها من الشكوك التي يبثها الشيطان في النفس إضافة إلى بعض أعداء أهل الولاية وما يثيرونه من شكوك.

    الوضع خطير يا شيخنا حيث أن أمه جدا متأثرة من ذلك, وفقدت السيطرة على إبنها جراء ما يحمله من أفكار

    المسألة يا شيخنا هي : ما هي الطرق المثلى في التعامل مع هذه الشخصية؟ وهو لا يتقبل وخاصة مني حيث أنه يراني كمتعصب ديني أو متطرف!! والعياذ بالله.


    المسألة الثانية : إذا كان هذا الشخص لا يتقبل من أخوته النصح, وأخوته يرون أنه واجب عليهم أن يتصرفو حيال ذلك, فهل يكون عليهم ذنب إذا تركوه وشأنه حتى لا يحصل شيئا أكبر من ذلك بأن مثلا يترك المنزل أو ما شابه ذلك وتتحول الأخوة إلى عداوة؟

    وشكرا لك يا شيخنا الفاضل على هذه الفرصة للحديث معك وخاصة أنني من رواد موقعكم الرائع " السراج " وممن مداوم على الإستفتاء من سماحتكم عبر موقع السراج

    ولدي إقتراح بسيط أرجو تقبله يا شيخ, وهو :

    أن تزودوا موقع السراج بشريط إخباري متجدد, ودمتم طيبين والسلام عليكم ورحمة الله الواسعة

    أخوكم .. سيف الولاية

  19. #59
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سماحة الشيخ الكاظمي حفظه الله.
    يقوم البعض عند قرآءة بعض الادعية مثل دعاء كميل بتكرار بعض العبارات اكثر مما هي مكررة في نص الدعاء الشريف, فما هو رأيكم في هذا؟

    يقول البعض باستحباب قرآءة دعاء التوسل ليلة كل اربعاء, فهل ورد خصوص باستحباب قرآءة الدعاء في هذه الليلة؟

    ما هو رأيكم في الاستماع وقرآءة مقتل سيد الشهداء صلوات الله عليه في غير يوم العاشر من المحرم ,علما بأنه في حال الاستماع فقد يسبب بعض الاحراج لبعض الاخوة.

    وبارك الله فيكم وشكر االله سعيكم فما احوجنا الى امثالكم في هذا الوقت .

  20. #60
    عضو الوسام الماسي الصورة الرمزية buhasan
    تاريخ التسجيل
    09-12-2002
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    15,400
    سماحة الشيخ الله يحفظكم

    من نعم الله علي اني سنويا اذهب للحج مع حملة لتقديم الخدمة لحجاج بيت الله الحرام ( لجان ) .
    الحملة تحتاج عدد من اللجان يقومون بعمرة مفردة لا يحجون وذلك لتسهيل الأمور للحجاج من ( ذبح الاضاحي ، تجهيز الطعام والمكان ، وغيرها من أمور
    والحملة تحتاج اصحاب الخبرة وممكن يختارون شخص العام الماضي قام بعمرة مفردة ولكن الحملة تحتاجه سنه اخرى
    للعلم بان الحملة لا تجبر الشخص الذي تم اختياره فقط تشجعه وتطلب منه بأن الحملة محتاجه لك

    ما راي سماحتكم هل نقبل ام نرفض وهل تقديم الخدمة للحجاج مقابل عدم الحج فيه ثواب الحج

    الله يحفظكم

موضوع مغلق
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك


ما ينشر في شبكة هجر الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم
تصميم قلعة الإبداع Designed by innoCastle.com