موضوع مغلق
صفحة 4 من 8 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 7 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 80 من 152

الموضوع: اللقاء الفكري مع الشيخ عمار بن ياسر

  1. #61
    عضو متميز الصورة الرمزية مجموعة انسان
    تاريخ التسجيل
    30-05-2000
    الدولة
    عالم النت
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,761

    شيخنا الجميل عمار بن ياسر
    بل الجمال كله شيخنا عمار .

    يبدو انني تأخرت اكثر مما يجب عن هذا اللقاء ، فانت من الذين اتمنى بكل صدق اللقاء معهم وجه لوجه وسيحصل انشاء الله .

    لن اطيل ...
    اقرأ لك كثيراً حول مناصرتك لحقوق المرأة في العالم العربي والاسلامي ، وبما ان ظلمها هو جزء من نمط التفكير الظالم الذي يتبناه العربي تجاه المختلف ومنه اختلاف الجنس المتمثل في المرأة ، كيف ترى انت الاحكام الدينية بهذا الخصوص ؟
    هل تعتقد مثلاً ان هذه الاحكام هي غاية ما ارادته النصوص الدينية أم أن عادات المسلمين وتقاليدها كان لها الاثر الطاغي على فهم هذه النصوص ؟

    ما رأيك في مسألة الاجماع كمصدر من مصادر التشريع في الاسلام ؟
    ألا تعتقد انها سلاح مخيف لكثير من العلماء الذين ربما توصلوا لقراءة جديدة لنص من نصوص الدين ؟ كما حدث مع السيد محمد حسين فضل الله .

    هل ترى ان الاجواء الدينية ومنها الحوزوية تعطي المساحةالكافية من حرية التعبير فيما لو توصل احد المختصين لقراءة جديدة او رأي جديد يتعارض واجماع سابق ؟

    مع الشكر والتقدير .


  2. #62
    عضو متميز الصورة الرمزية مجموعة انسان
    تاريخ التسجيل
    30-05-2000
    الدولة
    عالم النت
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,761

    بعد اذن شيخنا عمار ..



    الصديق الغائب الحاضر الدكتور جمال الصباغ
    تحياتنا العطرة ايها الصديق العاق

    اين انت يا رجل ؟
    لقد مللت البحث عن عنوانك لدى الاصدقاء ، فكيف لي مراسلتك الآن ، كما ان الصديق لولوي يبحث عنك ايضاً ..
    وقد سألني عن عنوانك .

    راسلنا يرحمك الله .

  3. #63
    محمد العلي الحلبي
    تاريخ التسجيل
    17-12-1999
    الدولة
    وراء البحار
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    12,966
    مقالات المدونة
    1

    الأخ الفاضل بحر الجود


    ما فهمته أنا من كلام الأخ City هو بعض المظاهر التي يفعلها الناس في أيام عاشوراء من أمثال التطبير واللطم بالجنازير، وهذا ما قصدته في جوابي على الأخ ، لأني أراها مظاهر غير حضارية جاءتنا من الشرق البعيد (الهند وباكستان).

    تحياتي لكم

  4. #64
    محمد العلي الحلبي
    تاريخ التسجيل
    17-12-1999
    الدولة
    وراء البحار
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    12,966
    مقالات المدونة
    1

    الأخت الفاضلة إسراء


    بالنسبة للمقطع الأول من كلامك المختص بالعلوية (أم محمود) الفاضلة، فسأترك الجواب لها عندما تتفرغ لذلك
    لكن على العموم موضوعك الذي ذكرتيه أذكر أني قرأته أنا والفاضلة العلوية وكان لها رأياً فيه، أرجو أن تتفضل به في الموضوع إن شاء الله.
    أما المقطع الآخر

    -" أقرأ للكثيرين من كتاب الرواية غير العرب....
    ويعجبني أسلوبهم كثيراً .....فمن تُفضّل منهم؟"
    وماهي الروايات التي أعجبتك؟

    لقد قرأت كثيراً لكتاب غير عرب، بل في الحقيقة أجد أن الكتاب العرب هم عيال على الكتاب العالميين في عالم الرواية والقصة، وقد ألهمت بكتاب كثيرين وتعشقت أسلوبهم واستفدت منهم ومن فلسفاتهم، لكن ما يؤسفني هو أنه بعد أن دخلت عالم الحوزة العلمية، لم أعد أملك الوقت لقراءة الروايات والإنتاجات الأدبية الحديثة.
    لذلك سأجيبك على حسب مطالعاتي القديمة أيام الشباب

    بالنسبة للراوئيين غير العرب الذين قرأت لهم وأنصحك بالقراءة لهم
    1- ( ديستوفسكي ) الكاتب الفذ والجبار قرأت كل مؤلفاته. وأهمها (الجريمة والعقاب) و(الأخوة كمرزوف) و(الأبله)
    2- ( إميل زولا ) والحقيقة أعجبني أكثر من (فيكتور هيجو) المشهور، قرأت لإميل زولا الكثير من الروايات أهمها (الوحش البشري) و(تيريزا) و(اللوحة) وكل هذه قمة في العطاء والوصف، وأسلوب الأخ (مالك الحزين) في الأدب يذكرني بهذا الرجل.
    3- (فيكتور هيجو) قرأت له (البؤساء) (أحدب نوتردام) (عاصفة وقلب) ورغم شهرة (البؤساء) ، إلا أني وجدت رواية (عاصفة وقلب) أعظم بكثير من (البؤساء) ، فقد وجدت فيها فيكتور هيجوا يتجلى بجماله الأدبي وتصوره الرائع.
    وقد شاهدت (البؤساء) فيلماً ومسلسلاً ، كما شاهدت ( أحدب نوتردام) فيلماً للمثل العظيم (أنطوني كوين).
    4- (تولستوي) قرات له (الحرب والسلام) و( آنا كارنينا). وقد استفدت من بعض فلسفاته الخاصة.
    5- (ارنست هنمنغواي) يعجبني كثيراً في روايته ودقته.

    هؤلاء الذين أراهم قمة في الرواية العالمية، ومن لم يقرأ لهم كأنه لم يقرأ شيئاً في الأدب العالمي، وطبعاً يوجد أسماء كثيرة لا تحضرني الآن في هذه العجالة قرأت لهم روايات ، مثل رواية (ذهب مع الريح) و(كوخ العم توم) و(قصة مدينتين) و(مسرحيات شكسبير) و(مرتفعات وزرنج)، وروايات (أجاثا جريستي) وغيرها.
    ومن الروايات التي أعجبتني أيضاً
    لمن تقرع الأجراس
    الأم (لمكسيم غوركي)
    _ " أتردد كثيراً قبل اختياري روايةً لكتاب عرب ...فلا أقرأ إلا لكتاب الأدب الساخر أمثال (يوسف عوف -أحمد رجب)...
    من منهم أعماله جديرة بالقراءة؟-أقصد الكتاب العرب عموماً-"

    نفس المشكلة عندي بالنسبة لعالم الروايات، وهو أنني لم أتابع لكتاب معاصرين، وكل ما قرأته هو من أيام ما قبل الحوزة، وقد أعجبني عدة كتاب عرب أذكر منهم
    (جبران خليل جبران) أنصحك بقراءة كل أعماله حتى رسائله إلى (مي زيادة) فكل ما كتبه جبران في نظري قمة، ومهما أعدت قراءة أعماله أكتشف فيها الجديد.
    (محمد عبد الحليم عبد الله) قرأت معظم مؤلفاته وأعجبتني كثيراً، منها (لقيطة) (غصن الزيتون)
    (عبد الرحمن الشرقاوي) ويتجلى جماله في قصة (الأرض)
    (طه حسين) في روايتيه (دعاء الكروان) و(المعذبون في الأرض)
    (نجيب محفوظ) في معظم أعماله
    (غادة السمان) أعمالها بشكل عام جيدة
    (مي زيادة) أعمالها علىالعموم جيدة
    (ميخائيل نعيمة) أعماله بشكل عام جيدة.
    وفي الحقيقة أدباء المهجر بشكل عام كتاباتهم جيدة وممتازة.
    هذا ما يحضرني الآن ، ولكن إن شاء الله إن صار عندي وقت أكتب لك من أعجبت برواياتهم وأسلوبهم الروائي بشكل مفصل.

    - " أخيراً ..
    مارأيك بالكاتبين(حنّامينا-نهاد سيريس)؟ "

    حنا مينة كاتب جيد ومجيد، قرات له بعض الأعمال وكانت رائعة، وإن كان هو متأثر باتجاه معين، لكن أسلوبه الأدبي جيد، أما (نهاد سيرس) فلم أقرأ له شيئاً.

    وشكراً لك على المشاركة

  5. #65
    محمد العلي الحلبي
    تاريخ التسجيل
    17-12-1999
    الدولة
    وراء البحار
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    12,966
    مقالات المدونة
    1

    أختي الفاضلة الهاشمية


    وفقك الله لما يحب ويرضى وحقق أمانيك وأزال الهم والغم الدنيوني عنك
    وقد وصل سلامك إلى الغالية، وهي تبادلك السلام والتحية وتشكرك كثيراً لتخصيصك السلام لها. وتتمنى لك كل خير وتوفيق.

    أما عن ثقل الأسئلة، فلا أرى في الأسئلة أي ثقل، حتى أنه من أساليبي في التبليغ أني أعطي وقتاً للسؤال أكثر مما أعطي وقتاً لحديثي العام، لأنه بالسؤال أعرف حاجة المجتمع ومتطلباته التي يجب أن نهتم بها.

    تحياتي لكم

  6. #66
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    30-04-2000
    الدولة
    الوطن العربي الكبير .
    المشاركات
    608

    قلب السؤال الأول - السر الأول - الصورة الأولى .


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    وتعلم بأنني لا أقولها - كاملة .. إلا لك .

    لو دبـّجتُ ما يملأ هذه الصفحة ؛ لما كفى المداد ، ولما وفيت .

    ---

    السؤال ...

    ( أحب الإنسان على الإطلاق ..)

    هذه عبارة خطيرة . وخطيرة جداً .

    يقول الأخضر ، وهو مفكر ليبرالي ، مستطرداً في إشكالية وصول الإسلاميين إلى الحكم ، والاحتفاظ به ...

    ( ثقافة المشاركة في الحكم وقبول أنصاف الحلول ما زالت غريبة عن حقل الإسلاميين الذهني الذي لا يتسع للمغاير .

    لماذا ؟

    المغاير يدمر يقين الاسلاميين بأن قيمهم ومعاييرهم طبيعية ، إذن صالحة لكل مسلم .

    وهكذا ...، فالمسلم - المغاير الذي يكذّب يقينهم ؛ يستفزّهم ، لأنه يذكّرهم بأن أوهامهم عن أنفسهم ليست طبيعية ، ولا صالحة لجميع المسلمين ، فضلا عن غيرهم .

    يدافعون عن يقينهم بتصنيف المسلم المغاير في عداد الفرقة الشريرة .

    تكفير سيد قطب للمجتمعات الاسلامية يعبر عن هذه الرؤيا الرهابية للمسلم المغاير . )

    ولن تتعبك الذاكرة ، يا شيخنا ، في استرجاع النقاش الذي دار بيننا ، حول الخطاب " الوهابي " . والجميل أنك طبعت أثناء شعوب ذلك الحديث ، بالنص ، عبارة : ( قبول أنصاف الحلول ) ، وهي الميزة التي تعتقد أن فقدانها يشكل أزمة ذلك الخطاب ، فيما طبعت أنا كلمة ( المغاير ) ، ملوحاً بالضغينة التي يحملها - لكل الناس .. ذلك الخطاب المأزوم .

    ولكننا - هنا ، سنتجاوز ذلك الفكر الإلغائي الكامل ، نحو مشروع أوسع منه ، وأطيب ، وإن كان ما يزال ، أو ما أزال أنا أصنفه ، في عداد المشاريع اللاإنسانية ، اللاإحتوائية ، والفاشلة .

    لا يخلو أي خطاب إسلامي ، ولو تصـّعـّد في السمو ، ولو بالغ في الانفتاح ، من تحديد موقفٍ - واضح كل الوضوح ، وعلى الأتباع تبنيه ... من ( الآخر ) .

    وحجر زاوية الإسلام ( شهادة أن لا إله إلاّ الله ، وأن محمداً رسول الله )

    وبذلك ...
    يصبح كل من لم ، ومن لا - يشهد بها : كافراً .
    والكافر مصيره معلوم . وقد فصل القرآن - كثيراً .. في هذا المصير .
    وتفيض النصوص بتوصيف طبائع هذا ( الكافر ) ، ونياته ، وما يضمر ، والأمر بالشدة معه ، والحذر منه ، والإعداد له ، وسرد طرائق الأمن من مكره ، والتعامل معه ، ومنها : عدم مبادأته السلام ، وعدم الركون إلى دعته ، والتجهيز - دوماً .. لحربه .




    ( أحب الإنسان على الإطلاق ..)

    كيف يستوي أن تحب الإنسان - على الإطلاق ، وأنت تعلم بأن مصيره الجحيم ؟

    أو : وأنت تعلم بأنه عدوٌ لك ؟

    أو : وأنت تصفه بالـ ( كافر ) ، ولو وضعتـَها بين معقوفتين ؟

    هل تعتقد بأن ( الآخر ) سيرضى منك حباً ..، وهو يعلم بأنك - في قرارة نفسك ، تعلم بأنك ستراه - يوماً ، وهو يقافز - متألماً .. في سقر ؟

    الحق أنني أتخيلك وأنت تبادل الصباغ التحية ، ثم يعترو خاطرك أحد هاجسين :
    - الشفقة ، لأن هذا الرجل لن يدخل الجنة .
    - الأسى ، لأن هذا الرجل لا يستحق الأغلال ( في أعناقهم ) ، ولا الحميم ( ثم في النار .. يسجرون ) ولا أن يـَطعم الزقوم ( طعام الأثيم ) ولا ( المهل يغلي في البطون ) .

    ثلاثة أرباع الجنس البشري ، ويزيد .. هم كفرة - حسب خطابك .

    السؤال ، فقط ...
    أي حبٍ ٍ مطلق ٍ ... هذا ؟
    وكيف يستوي .. مع زاوية - إجبارية .. للنظر ، إلى الآخر .

    -----

    للشيخ صنعة في الموسيقى ، والشعر ، والفن .

    وهذا هو أنسب مقام ... لفضح سره .

    ربما وجدت - في عقل عادياء ، قريباً .. ما أبعثه هنا .

    -----

    هذا شيخنا ...


    .










  7. #67
    عضو متميز الصورة الرمزية مجموعة انسان
    تاريخ التسجيل
    30-05-2000
    الدولة
    عالم النت
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,761

    الصورة امر خطير يا غربي ، فنحن لازلنا عرب وفي ظل العرب .


    أرى أن تقوم بزالة الصورة يا غربي .
    فالشيخ من سوريا وله رأي حول سياسة النظام هناك ، وهناك أمر عظيم لو كنتم تعلمون .
    فهو وثق بك ولم يثق بهم

    قم بازالة الصورة حفاظاً على حكم الله في العرب .

    ثم ...
    قم بمراجعة بريدك فهناك رسالة صار لها اكثر من اسبوع ولم يرد الجواب عليها منك ..

  8. #68

    أنا احتج !!!

    أحتج على شيخي عمار وعلى غربي ولي حق أريده
    في الحديث بالأمس اقترحت على شيخي الحبيب وضع صورته في هجر ليراها الأحباب ويكحلوا ناظرهم برؤية هذا الوجه الجميل الذي يفيض ايمانا بنور يراه الجميع
    ولكن طلب الشيخ مني التريث واهداني صور وخصوصا صورته أيام الشباب لما كان " ازعر "
    وأنا احتج لماذا يسبقني غربي
    وإن لم آخذ حقي سانشر صورة " الزعرنة "
    طبعا بعد إذن شيخ الزعران

  9. #69
    محمد العلي الحلبي
    تاريخ التسجيل
    17-12-1999
    الدولة
    وراء البحار
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    12,966
    مقالات المدونة
    1

    عفواً لانقطاع التسلسل



    أشكر الأخ العزيز مجموعة إنسان على عواطفه وخوفه علي
    ولكن لم أقل شيئاً خارجاً عن الحقيقة يا أخي، وأنتم تعلمون كيف كنت لا أرضى عن المعلومات الخيالية غير الواقعية التي كانت تقدم عن سورية، وما يهمني هو محاكاة الواقع العملي والحقيقي
    فنحن نريد حياة هادئة وجميلة غنية بالكرامة مثلنا مثل كل شعوب العالم

    ونحن في زمن يختلف عن زمن الأشباح،

    فإن كانت كلماتي ستودي بحياتي فلتكن برهاناً آخر على صحته
    وما عندنا إلا هذه الروح فليرسلوها إلى صاحبها ومالكها الحقيقي، فهي له أولاً وآخراً

    وما نملك أن نقول إلا قول سادتنا من أهل البيت "الموت لنا عادة وكرامتنا عند الله الشهادة"
    -----------

    أخي الحبيب كمال
    والله اعتراضك في مكانه
    ولكن ابن ماء السماء تعود على الصيد في الصحراء فهو صياد ماهر
    لذلك حاز على السبق

    وأنت لا تحتاج الإذن مني ، لأن كل ما تفعله جميل
    لكن من دون فضايح

    تحياتي لكم
    ----------

    غربي

    أما كان للصورة أن تكون بحجم طبيعي أصغر مما عليه الآن ..؟


  10. #70

    ضاحك والله لا أتركها لابن ماء السماء

    وهذه صورة شيخنا أيام الشباب وما ادراك بتلك الأيام


  11. #71

    سيماهم على وجوههم

    لملفات الدائره البيضاء

    بس شب حليوه




    أخ كمال شو قصة لما كان أزعر

    شيخنا بعده شيخ الزعران

  12. #72

    اخ مجموعة انسان



    لو لم يصرح شيخنا لغربي بنشر الصوره فلن تجدها هنا

  13. #73

    صندوق وجاء دوري :)

    وقد واكبت اللقاء مع أول رد بدأ بالعزيز كمال وكلما "هممتُ" بكتابة تعقيب - سؤال - كلمة ترحيب - القاء تحية .. شكاني القلم واعتذر عن جفاف في المداد ! .. عمار بن ياسر أكبر من أن تصفه كلمات عابرة هنا وهناك .. هو خُلقٌ جوال في هذه الشبكة العنكبوتية .. هو كـ"الطبيب الدوار" حيثما وجد الداء حط رحاله ليعالجه بوروده الزاهية التي يحملها لايمانه بأن فيها شفاءً للناس .. هو شعلةٌ وهاجةٌ تنير الدروب في دامس من الظلام نعيشه ! .. هو شجرة يستظل بها أصحاب السفر البعيد في الدروب المقفرة .. هو نخلة باسقة يقذفها المشاكسون للنيل منها فتسّاقطُ رطبا جنيا يسد رمقهم .. هو مكارم أخلاقٍ وحسن شمائلٍ تلاقحت فأنتجت داعية ربانيا ومبلغاً رسالياً .. هو الوجه الآخر المضيء لخطابنا البائس .. هو "عمّار" يعمر ما أجدب من ارض القلوب الموات .. هو من يستحق لفظة "مؤمنِ" بجدارة تميزه عن غيره من أخوته المؤمنين .. هو ذلك الحب الذي ينتشر بيننا منطلقا من دينه واسلامه حيث الحديث القائل "وهل الدين الا الحب" .. هو مدرسة من الاخلاص والتواضع نقف على بابها باستحياء علّ طائفا من فيوضاته يمسنا فنرتشف من رحيق الاقتداء .. رقراق .. زلال صافي .. هو عودٌ غض طري تعامله , يتجلمدُ صلداً في لابدية الموقف الحق .. هو شيخي واستاذي وأخي وصديقي العزيز عمار بن ياسر وقاه الله شرور الفئات الباغية المعاصرة ..

    تحية إجلال يا عمار .. وليس من مذهبي أن أجامل بهذه الطريقة .. لكنها كلمات أهداها القلب اليك لفرط ما بخل الزمان علينا بأمثالك أيها العزيز ..

    اللقاء يعتلي فوق الجمال اسئلة وأجوبة ويعتلي ذاك العلو ما تلألأ من هذه الشفافية البديعة في توضيح الرأي وتجليه .. فشكراً لك ولهجر ولمن سنّ هذه السنّة الحسنة ..

    أولا يا شيخنا العزيز كان بودي أن أنقل لك قصيدة الشاعر الشيخ علي الفرج فقد قرأت لك طلبا بهذا الخصوص وهي التي قالها الشاعر بمناسبة أربعينية الشاعر المرحوم مصطفى جمال الدين .. واحترت هل تريد التي قيلت فيه في مؤسسة أهل البيت لاحياء التراث أم الاخرى المعروفة بـ"سيد الحرف" ؟! ما عليك الا أن تختر أحدهما وسأنقلها هدية لك ولمحبي الشاعرين جمال الدين والفرج ..
    وثانيا : اذا كان السؤال في هذا اللقاء من "المستحبات المؤكدة" فـ"حيلة المضطر الا ركوبها" ..
    رأي الشيخ عمار بن ياسر في ما وصلت اليه وسائلنا الاعلامية كمذهب أو بعبارة أخرى : هل ترون أن مؤسساتنا التبليغية حققت نجاحا يُعتد به في هذا المجال اسلوبا ومنهجا ونتائجا بالمقارنة مع غيرنا في هذا المضمار ؟ واذا كان الجواب بالنفي أو النفي النسبي .. فماهو سر هذا التقصير أو القصور .. وماهي الاقتراحات التي ترونها كطريق للنجاح باعتبار تجربتكم ؟..

    ولك خالص تحياتي

  14. #74
    عضو متميز الصورة الرمزية مجموعة انسان
    تاريخ التسجيل
    30-05-2000
    الدولة
    عالم النت
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,761

    طيب خلاص


    وانا بدوري قمت بحفظ الصور في جهازي بعد اذن عمار وغربي وكمال ..

    اكيد اخي ali
    ولكن الحرص زين
    عذروني يا جماعة فكل يرى الناس بعين طبعه

    الله يحفظك من عيون العذارى يا شيخ

  15. #75
    أخ عمار

    شو قصة الحلبيه والغناء وذوقهم الرفيع للفن

    حتى انني اسمع ان كل بيت حلبي به عود

    هل يوجد ببيتك عود


  16. #76
    بسم الله الرحمن الرحيم

    شيخي الكريم عمار بن ياسر

    لقد تابعت هذا الحوار منذ بدايته ... مثلي مثل أخي الخزاعي لكني تحيرت ماذا أسأل منذ البداية!

    على كل حال، أود أن أقول إنك من القلة القليلة المدافعة عن حقيقة الإسلام المعتدل ... ومن الرجال النادرين الذين يعرفون قدر المرأة ومظلوميتها ... فأنا صرت أحكم على الرجال من خلال نظرتهم للمرأة... فهي نقطة الضعف للمتكبر والمتسلط منهم.

    أذكر إنه كان لك موضوع مهم كتبته في نادي الفكر ودنيا المعرفة (عندما كانت هجر مغلقة) ... وهو عن فتاة في المهجر أرادت أن تتطلق من رجل استغل زواجه للحصول على إقامة في ذلك المهجر... أتمنى أن تكمل ذلك الموضوع المهم وتنقله في هجر، وأرجو أن تستمر في طرح هذه المواضيع التي توضح حقوق المرأة التي يجب أن تكون على دراية منها.

    لدي سؤال ظريف يتعلق بحرفي الظاء والضاد ... ومشاكل استخدامهما من قِبل رواد هجر! ... كيف هو الحل برأيك؟ وما سبب الخطأ المنتشر في استخدامهما في المكان الصحيح لدى الخليجيين بشكل خاص برأيك؟

    عشت لمدة طويلة في إيران للدراسة ... فكيف كانت إيران؟ وهل اختلطت بالإيرانيين أم ركزت على الدراسة فقط؟... وهل كان لقيام الثورة في إيران دور في إهتمامك بالدراسة في الحوزة؟ .... وما رأيك بالإمام الخميني؟

    وشكراً

  17. #77
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    30-04-2000
    الدولة
    الوطن العربي الكبير .
    المشاركات
    608

    قلب هاهاهاهاااهاهااااااااا

    حراااااااااااااام علييييييييييييك

    كنت أوفرها للأخيييييييييير ....

    لكن ...، لا بأس ، وقد فتحتَ أبواب الجحيم


    أقسم أن آتيكم برسمه .. نطفةً ، أو علقةً ، أو في المهد .. صبيا


    ----

    المجموعة الغالي ...

    ربما أن ما يبلغك عني ، وعن نزقي ، وحمقي .. فيه بعض الصحة . ولكنه ليس حمقاً .. مطلقاً .. جداً

    قرأت الرسالة يا إنسان ..

    وأرسلت لك شيئاً عن I AM ME

    وقد قررت أن أردفها برسالة خاصة ، فيها الكثير من صديقك الذي تحب .


    ستصلك قريباً ...

    طب . واسلم . لي

    ------


    هذا شيخنا ...











  18. #78
    عضو متميز
    تاريخ التسجيل
    24-07-2000
    الدولة
    حدائق بابل
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    1,030

    بسم الله الرحمن الرحيم



    عمار بن ياسر ...

    عرفناه أديبا .. احتـل من الذاكرة والوجدان مساحة لن تندرس .
    فكيف لو عرفناه عالما عاملا ؟

    تحية من الأعماق لأستاذنا .
    الذي دعمني وشجعني منذ القصة الأولى لي هنا .. حتى آخر قصة .

    وشكرا على المعلومات القيّمة عن أخواننا شيعة سوريّا .

    ومازلنا نتابع حواركم الهادئ الجميل .



  19. #79

    بسم الله الرحمن الرحيم


    شيخنا عمار

    السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

    مولاي العزيز عندي سؤال و إني متررد في ان اطرحه أو لا


    و هو لماذا أردتم الإنقطاع عن الكتابة في المنتديات كما قرأت في موضوع في شبكة الحق الثقافية ؟

    و إذا كان به خصوصية شخصية فلا تجب عليه

  20. #80
    محمد العلي الحلبي
    تاريخ التسجيل
    17-12-1999
    الدولة
    وراء البحار
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    12,966
    مقالات المدونة
    1

    قلب الأخ الجميل مجموعة إنسان


    أشكرك أولاً على عواطفك الرقيقة ، وأكون سعيداً جداً يوم أجتمع معك وجهاً لوجه.. فأنت من الناس القلائل الذين يملكون الحكمة والهدوء بالإضافة إلى المعلومات القيمة

    نأتي إلى أسئلتك ، (اللي حتودينا في داهية) ثانياً

    "اقرأ لك كثيراً حول مناصرتك لحقوق المرأة في العالم العربي والاسلامي ، وبما ان ظلمها هو جزء من نمط التفكير الظالم الذي يتبناه العربي تجاه المختلف ومنه اختلاف الجنس المتمثل في المرأة ، كيف ترى انت الاحكام الدينية بهذا الخصوص ؟
    هل تعتقد مثلاً ان هذه الاحكام هي غاية ما ارادته النصوص الدينية أم أن عادات المسلمين وتقاليدها كان لها الاثر الطاغي على فهم هذه النصوص ؟"

    المرأة في المجتمعات الإسلامية وخصوصاً العربية مظلومة بلا أدنى شك، وظلمها لا يعود لسبب ديني بحت، بل لعادات وتقاليد قاسية، أخذ معظمها طابعاً دينيا عند المذاهب الإسلامية، وتتفاوت نسبة ذلك بين مذهب وآخر. وسوف أوضح لك ذلك..

    مثلاً بالنسبة للولاية على المرأة، فالشرع قد جعل ولاية للأب في عقد نكاح الباكر فقط ، يعني ليس للأب أكثر من حدود هذه الولاية، لكن عندما نأتي إلى مجتمعاتنا، نجد أن حدود هذه الولاية تتعدى لتصبح مطلقة، فهو ولي على زواجها بنحو مطلق، في تحديد المهر والعريس ، كما أنه ولي على تصرفاتها مطلقاً، وولي على أموالها مطلقاً، هذا الأب بالنسبة للباكر.
    ما عدا أن الأخ له ولاية أيضاً ، في زواجها وتصرفاتها ودخولها وخروجها وغير ذلك..
    عدا أن للأم ولاية أيضاً فلو طبقت السما على الأرض لن يتم الزواج من دون موافقة الأم.
    العم له ولاية ، الجد له ولاية ، الخال له ولاية، وكل العائلة أولياء على هذه الفتاة المسكينة.

    المرأة الثيب، شرعاً لا ولاية لأحد عليها لا في عقد الزواج ولا في غير ذلك، لكننا نجد أن العائلة كلها أولياء عليها أيضاً ، والمصيبة الأكبر أن ابنها يمكن أن يكون ولي أمرها عند بعض المذاهب الإسلامية.

    فحدود الشرع واضحة، لكن العادات والتقاليد تعدت الحدود بدرجة فاحشة لا يمكن أن تطاق، وبعض هذه العادات أخذ طابعاً دينياً، رغم أن النبي لم يقل به ولم يفعله، ولكن قد يكون فعله بعض الصحابة، فصار سنة، أو بعض التابعين، فصار سنة، وأمثال ذلك إذا أردنا أن نجعله بصبغة شرعية.

    أما أحكام الدين المتعلقة بالمرأة، فقد ذكرنا شيئاً حول فلسفة بعض الأحكام التي تتعلق بالمرأة في ردنا على موضوع الأخ الدركال والعلماني، ولكن كانت تلك الفلسفة في حدود الجمود على النصوص القرآنية والسنة.
    وإلا فالحقيقة يوجد عندنا ثغرات فقهية كبيرة، لا يحاول فقهاؤنا إلقاء الضوء عليها، سواء كانت بالنسبة للأحكام التي تتعلق بالمرأة، أو بالنسبة لأحكام أخرى، حتى في بعض العبادات. وما ذلك إلا بسبب الجمود الكامل على النص الشرعي من دون التأمل في علة الحكم وظروفه ومناسباته، رغم أننا ندرس في الأصول بما يسمى (بمناسبات الحكم والموضوع)، لكن تطبيق هذا القاعدة في مقام الفتوى لا يأخذ بعين الاعتبار مناسبات الحكم والموضوع.

    لو نظرنا نحن إلى المرأة في زمن النص القرآني أو النبوي، لوجدناها أنها امرأة تختلف ثقافتها وتطلعاتها ومستواها الفكري عن المرأة اليوم، كما تختلف مهامها الاجتماعية ، وكما يختلف وضعها الاقتصادي، ووغير ذلك، ومع هذا فقهاؤنا يسحبون تلك الأحكام التي طبقت على المرأة من ألف وأربع مائة سنة، على المرأة التي تعيش في القرن الحادي والعشرين.
    وما ذلك إلا لأنهم ينظرون إلى النص فقط وفقط، من دون أدنى محاولة لدراسة جوانب النصوص ومناسباتها، وعواملها.

    أعطيك مثالاً عن الغناء، المعروف بين الفقهاء بأن الغناء محرم، وعندما ننظر إلى دليل الحرمة لا نجد عندنا إلا الروايات عن أهل البيت عليهم السلام، وهي صريحة بالحرمة، فيحرمون الغناء مطلقاً، مع أننا لو نظرنا إلى مناسبات وظروف الروايات، وجدناها لم تصدر إلا على مصاديق لا يمكن الاعتماد عليها في اطلاق الحكم.
    والفقهاء يغفلون نكات كثيرة يمكن أن يستنتجها العقل مع التأمل الدقيق منها:

    1- أن نحو الاستفادة من الغناء في عصر النصوص يؤثر في فهم النصوص، إذ يكفي احتمال كون النظر فيها متجهاً إلى ما هو المتعارف في ذلك الزمان، إذ تكون ذهنية الناس بمن فيهم المتشرعة والرواة مشبعة بالواقع الذي عليه الغناء في ذلك الزمان، فنحتمل على الأقل أن هذه الذهنية توجب ظهور أخبار التحريم عند السامع في ذلك، واحتمال القرينة المتصلة يوجب الإجمال ولا يمكن التمسك بالإطلاق.
    وإذا استقرأنا التاريخ نجد أن التعامل الشائع مع الغناء منذ الجاهلية ومروراً بالعصر الأموي والعباسي، كان يتجسد في اتخاذ الغناء وسيلة للهو الماجن والمبتذل، فكثيراً ما كان الغناء يستبطن محتوى مبتذل، وغالباً كانت مجالس الغناء مجالس منكر، وغالباً ما كان الغناء يساهم في إيجاد التحلل في المجتمع وأمثال تلك القرائن التي كانت تترافق مع الغناء مثل غناء النساء امام الرجال ووجود الخمرة والرقص وغير ذلك.

    2- أن طريقة الشارع الأقدس ومنهجه في التعامل مع القضايا الجبلية والغريزية في البشر لا تقوم على أساس كبتها، وتعطيلها، وتحريمها في نفسها، وإنما تقوم على أساس توجيهها وتنظيمها وتقويمها، فالله تعالى هو الذي أودعها في الإنسان بحكمته ، والردع عنها في حد نفسها يستحيل صدوره من الشارع الحكيم، وإنما المعقول منه توجيهها وتقويمها، فلا يعقل مثلاً صدور تحريم منه للأكل في حد نفسه، أو للميل الجنسي في حد نفسه، وإنما المعقول توجيه مثل هذه الغرائز والسيطرة عليها.
    فمع ملاحظة ذلك ، فالميل البشري الذي نجده في المجتمعات البشرية بلا استثناء وعلى مر التاريخ للغناء ميل جبلّيّ يندفع نحوه الإنسان من داخل ذاته ويلاحظ حتى في الأطفال الذين لا عهد لهم بمجالس الغناء، وإنما يميلون إليه بدافع من داخل ذواتهم. وإلا ما الذي يجعل الطفل الذي عمره شهور ينام عندما تغني له أمه ألحاناً معينة..!! فالميل للغناء يخضع للقاعدة المذكورة أي أن الشارع لا يحاربها في حد نفسها ولا يمنع عنها في ذاتها، وإنما يوجهها ويقومها، وعلى هذا لا يمكن حمل التحريم الموجود في النصوص على حرمة الغناء في نفسه.

    3- الارتكاز العقلائي قائم على أن الغناء كفن له قيمة جمالية في حد ذاته، فليس في نفسه قبيحاً، ولا شيئاً فاسداً وباطلاً، وإنما يقبح لما يعرض عليه من فجور واختلاط بالمحرمات الأخرى، فإذا تخذ الغناء للقبائح كان قبيحاً ، وإذا لم يتخذ لها فليس بحد نفسه قبيحاً.


    هذه النقاط النكات الثلاثة يجب أن يلتفت إليها الفقيه حينما يريد أن يدرس النصوص التي تتعلق بحرمة الغناء، وإلا فنتيجة فتواه ستكون عامة في تحريم الغناء لأنه جمد على النصوص فقط من دون احتوائها من هذه الجهات، وهذا ما يقع فيه الفقهاء عادة، فتجدهم يحرمون الغناء على إطلاقه.

    فيما يتعلق بأحكام المرأة، أو غيرها نجد نفس المشكلة، وما ذلك إلا لأنهم أخذوا النصوص فقط، ونظروا إلى ظاهرها ونحو دلالتها وأفتوا على طبقها، من دون أن يكون هناك عملية احتواء كامل لمناسبات الحكم والموضوع، ولظروف الرواية والقرائن المحتفة بها غالباً.

    فهل يعقل أن نجوز لرجل ضرب زوجته المدرسة في الجامعة مثلاً، أو زوجته المؤمنة المتعلمة المحترمة في المجتمع ...
    وعلى هذه فقس

    وفي نظري الحقير، أن كل الأحكام الشرعية تحتاج إلى قراءة جديدة للنصوص تختلف عن قرائتها القديمة، حتى في بعض مسائل العبادات كالأضحية في الحج مثلاً. وإلا لن تكون الأحكام الشرعية مناسبة كل عصر وزمان كما يدعون، فكيف ستكون هذه الأحكام مناسبة لهذا الزمان ، ونحن نقرؤها قراءة ابن القرن الثاني الهجري أو الأول..!!

    سيأتيك الجواب على سؤالك الثاني بعون الله

    تحياتي لكم

موضوع مغلق
صفحة 4 من 8 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 7 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك


ما ينشر في شبكة هجر الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم
تصميم قلعة الإبداع Designed by innoCastle.com